صدى - معتز قُطّينة

..وأنزع أغلالي رخاما ساخنا

يرتج بلذة القلق/ أشواك التعجب:

رمحٌ وَ جِيْد

قبح وابتسامة خاسر,

رقص, ورعدة ناجِ من الموت!

بروح جارحِ تحوّم في أقاصيّ

تمرن جسدي على الرفض وتخدش الطمأنينة:

كل ما كان في المدى ضرعاً

حلبته النواقيسُ وامتصه الصدى..!


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>